سرطان البروستاتا

يتكون هذا السرطان ويتطور داخل غدة البروستات, وهي الغدة الصغيرة الشبيهة بحبة الجوز والمسؤولة عن انتاج السائل الذي يقوم بتغذية ونقل الحيوانات المنوية.
يعد سرطان البروستاتا ثامن أكثر أنواع السرطان انتشاراً في قطاع غزة, حيث تم تسجيل 270 حالة في الفترة 2009 – 2014, و كانت أعلى معدلات للحدوث من نصيب الفئة العمرية +75 حيث بلغت النسبة 36.5%
يمتاز سرطان البروستاتا بنموه البطيء ولهذا نجد ان معظم الرجال المصابين به هم أكبر من 65 عام, وتجدر الاشارة الى أن بعض انواع سرطان البروستاتا تستلزم الحد الأدنى من العلاج, والبعض الآخر يكون أكثر عدوانية وقادراً على الانتشار بسرعة أكبر, لكن و بشكل عام فإن التشخيص المبكر لسرطان البروستاتا يرفع من فرص العلاج الناجح.

بعض العوامل التي تزيد من خطر الاصابة بسرطان البروستاتا:

العمر: حيث تزيد فرص الاصابة بسرطان البروستاتا مع ازدياد العمر.
العرق الاسود: فالرجال السود يكون لديهم خطر الاصابة بسرطان البروستاتا أكبر من الأعراق الأخرى.
التاريخ العائلي لسرطان البروستاتا والبدانة كذلك من شأنهما ان يزيدا خطر الاصابة بسرطان البروستاتا.

بعض العلامات العامة والأعراض المصاحبة لسرطان البروستاتا:

قد لا يصاحب سرطان البروستاتا في مراحله المتقدمة أي أعراض, ولكن في المراحل المتقدمة قد يصاحبه ما يلي:
• حاجة متكررة للتبول، وخصوصا في الليل
• صعوبة بدء أو إيقاف تدفق البول
• ضعف أو تقطع تدفق البول
• تسرب البول عند الضحك أو السعال
• عدم القدرة على التبول واقفاً
• الاحساس بالألم أو حرقان أثناء التبول أو القذف
• عدم الراحة في منطقة الحوض
• آلام العظام
• عدم القدرة على الانتصاب
• وجود دم في البول أو المني

من مضاعفات سرطان البروستاتا:

• انتشاره الى الأعضاء المجاورة كالمثانة أو انتقاله عبر مجرى الدم والجهاز الليمفي الى العظام.
• مشكلة سلس البول.
• ضعف الانتصاب.

طرق فحص وتشخيص سرطان البروستاتا:

هناك اختباران أوليان يتم استخدامهما عادة للبحث عن سرطان البروستاتا في حال عدم وجود أي اعراض, أحدهما يعرف ب فحص المستقيم الرقمي (digital rectal exam(DRE) ) حيث يقوم الطبيب بتحسس غدة البروستاتا للبحث عن أي مؤشرات لوجود السرطان كتغيرات الملمس أو شكل وحجم الغدة, والاختبار الثاني هو فحص دم المستضد البروستاتي النوعي(Prostate-specific antigen (PSA)), يهدف هذا الفحص للكشف عن مادة تقوم افرازها غدة البروستاتا بشكل طبيعي وتعرف باسم عن مستضد السرطان النوعي, وتكون مستوياتها لدى الرجال الأصحاء أقل من 4 نانوغرام لكل ملليلتر من الدم, وارتفاع المستوى أكثر من ذلك هو مؤشر لوجود السرطان.
وفي حال كشف الفحصان السابقان عن وجود ما يشتبه في كونه سرطاناً, يستخدم الطبيب الموجات فوق الصوتية أو الخزعة للتأكد ما اذا كان هناك سرطان في البروستاتا, وعند شك الطبيب ان السرطان قد انتشر خارج البروستاتا, فإنه يوصى ببعض اختبارات التصوير مثل: فحص العظام, الموجات فوق الصوتية, التصوير المقطعي المحوسب, التصوير بالرنين المغناطيسي, و التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني.

مرحل سرطان البروستاتا:

المرحلة الأولى: يقتصر السرطان في هذه المرحلة على منطقة صغيرة من البروستاتا, وعند النظر للخلايا السرطانية تحت المجهر, لا تظهر أنها عدوانية.
المرحلة الثانية: احتمالات السرطان في هذه المرحلة هي أن يكون ما زال صغيراً ولكنه أصبح عدوانياً, أو انه أصبح أكبر حجماً, و استطاع النمو ليشمل جانبي غدة البروستاتا.
المرحلة الثالثة: يكون السرطان في هذه المرحلة قد انتشر خارج البروستاتا إلى الحويصلات المنوية أو الأنسجة الأخرى المجاورة.
المرحلة الرابعة: في هذه المرحلة ينمو السرطان ويصبح بمقدوره غزو الأعضاء المجاورة مثل المثانة، أو الانتشار إلى الغدد الليمفاوية ,العظام , الرئتين و غيرها من الأجهزة.

خيارات العلاج المتاحة لسرطان البروستاتا:

• العلاج الاشعاعي (الخارجي والداخلي)
• العلاج الهرموني( الأدوية التي تمنع الجسم من انتاج هرمون تستوستيرون, الأدوية التي تعمل على منع هرمون تستوستيرون من الوصول إلى الخلايا السرطانية, استئصال الخصية).
• الجراحة لإزالة البروستاتا
• تجميد أنسجة البروستاتا لقتل الخلايا السرطانية وذلك من خلال ادراج ابر صغيرة في البروستاتا, بحيث تحتوي الابرة في المرة الاولى على غاز بارد جداً لتجميد الأنسجة, ثم يستخدم غاز ثان لإعادة تسخين الخلايا, وبذلك تكون دورات التجميد والذوبان هي المسؤولة عن قتل الخلايا السرطانية وبعض الخلايا السليمة.
• العلاج الكيميائي
• العلاج المناعي

طرق الوقاية من سرطان البروستاتا:

من الأمور التي يمكن القيام بها لتقليل خطر الاصابة بسرطان البروستاتا: اتباع نظام غذائي صحي غني بالألياف, الحفاظ على الوزن المثالي, ممارسة الرياضة بانتظام, كما وتشير بعض الدراسات أن تناول بعض الفيتامينات أو المكملات المعدنية مثل فيتامين E أو السيلينيوم قد يقلل من خطر الاصابة بسرطان البروستاتا.

TOP